هاكاثون الإمارات ... ابتكار وسعادة

06/03/2018 عام | فريق الحكومة الذكية

 435     11

                                                                                              


لعل مصطلح "هاكاثون" من المفردات الجديدة التي وصلت إلى مسامعنا مؤخراً نتيجة التحول التكنولوجي الكبير الذي يشهده العالم بأسره وهو يأتي ضمن مصطلحات كثيرة أنتجتها التكنولوجيا الحديثة مثل "الذكاء الاصطناعي"، و"الثورة الصناعية الرابعة"، و"البلوك تشين"، و"التحول الرقمي"، وغيرها. وفي واقع الإمر، فإن كلمة هاكاثون من الكلمات المركبة التي تجمع بين الابتكار والمنافسة. لذلك فإن أقرب معانيها "سباق الابتكار" أو "سباق الأفكار". لذلك فإن الهاكاثون بشكل عام هدفه الابتكار، ولكن الابتكار ليس نهاية المطاف. فكل ابتكار له غاية، وغاية هاكاثون الإمارات هو إسعاد الناس، الذي يأتي في مقدمة أولويات قيادة الدولة.

وترسيخا لهذا المعنى، نظمت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات هاكاثون الإمارات تحت شعار "بيانات من أجل السعادة"، انطلاقاً من دورها ومسؤوليتها عن عملية التحول الرقمي، وتسليط الضوء على القيمة العالية للبيانات، والحلول الكامنة فيها عند التعامل مع تحديات الحياة اليومية بكل مجالاتها الاقتصادية، والاجتماعية، والبيئية، والعلمية، ودعماً منها لتعزيز الابتكار في الدولة بالتزامن مع شهر فبراير، الذي كرسته الدولة للابتكار على مستوى الإمارات السبع.

وقد حقق هاكاثون الإمارات نجاحاً لافتاً، حيث جمع أكثر من 781 مشاركاً موزعين على 176 فريقاً، فضلاً عن 213 متطوعاً، و58 مراقباً، و46 مدرباً. وقد خرجت الفرق المشاركة بأكثر من 60 فكرة قابلة للتطبيق في مجالات الحياة المختلفة، بهدف إسعاد الناس ورفع مستوى جودة الحياة.

ونظراً لنجاح هاكاثون الإمارات: بيانات من أجل السعادة، قررت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات إقامة الهاكاثون في الأعوام المقبلة كحدث سنوي، يتطرق في كل دورة من دوراته للتحديات المنبثقة من ملامح المرحلة التي ينتمي إليها. وستبقى أهداف الهاكاثون على ما هي عليه، بحيث يمكن تلخيصها في استشراف المستقبل، والتعامل الناجح مع البيانات الضخمة، وتطوير حلول تسهم في سعادة المجتمع.

إن فعاليات مثل هاكاثون الإمارات هدفها تعزيز التعاون بين الدولة والمجتمع لاستخلاص أفكار وابتكارات الأفراد من خلال البيانات المتاحة حتى تعمل الدولة على تنفيذها كي تعود على المجتمع مرة أخرى بالنفع والفائدة. وقد أثبت هاكاثون الإمارات أن عقول أبناء الوطن مناجم غنية بالأفكار، التي تسهم في ثورة المستقبل. والحق يقال إن المجتمع محظوظ بوجود قيادة تحفزه على الابتكار، وإسعاد نفسه بدعم من الحكومة، الأمر الذي لا يتوفر لكثير من المجتمعات على مستوى العالم.

 

تعليقاتكم

11 Comments

مجهول علق في 29/04/2018

كيف اشارك؟


مجهول علق في 20/03/2018

everything was above my expectations.


(success)